أبناء الجاليه العربيه الفلسطينيه فى جمهوريه فنزويلا البوليفاريه

أبناء الجاليه العربيه الفلسطينيه فى جمهوريه فنزويلا البوليفاريه

نحن أبناء الجاليه العربيه الفلسطينيه فى جمهوريه فنزويلا البوليفاريه,ارض المحرر سيمون بوليفر والصديق الوفى العظيم  الراحل شافيز , نعلم علم اليقين بان النضال  من اجل تحرير فلسطين,كل  فلسطين، من نهرها لبحرها،  ليس بالامر السهل  ولكنه ايضا ليس بالمستحيل، ونعلم ايضا اننا نواجه عدوا أستعماريا اقتلاعيا فاشيا يزداد شراسه كلما شعر بأن مشروعه الاستيطانى بفلسطين يئيل للضعف ومهدد بالزوال، رغم الدعم المطلق الذى يتلقاه من حلفائه الامبريالين والانظمه الرجعيه العربيه .

ولكننا على يقين  ايضا  بان احد اهم شروط القوه ومقومات الانتصارعلى هذا العدو هو الوحده الوطنيه المتينه والمبنيه على اساس برنامج سياسى نضالى اجتماعى يرتقى لمستوى تضحياتنا كشعب يعيش تحت الاحتلال فى كل فلسطين وفى مناطق التشرد حيث هجرنا من ارضنا الحبيبه والتى لم نبخل يوما باى شيء مهما كان ثمين وخاصه حياتنا نفسها من اجل تحريرها وعودتنا اليها وتدفيع المستعمر ثمن استغلاله  لها  وتدنيسها  وتغير معالمها التاريخيه.

ونؤكد ايضا انه من اجل حمايه الانجازات والانتصارات مهما كانت صغيره وعدم التفريط بالتضحيات والالام التى تقدم يوميا على مذبح التحرير والعوده، يتطلب وجود قياده صلبه لا تساوم ولا تهادن ولا تنحنى، لقد حان الوقت لعدم تضيع فرصه جديده تتاح لنا من اجل استكمال النهوض الثورى الوطنى بما يكفل تحقيق قيام دوله مستقله ذات سياده خاليه من الهيمنه الصهيونيه سياسيا واقتصاديا ومن المستوطنين الصهاينه على طريق  الانهاء التام للمشروع الاستعمارى فى فلسطين وقيام فلسطين الديمقراطيه على كامل التراب الفلسطينى، اى دوله لكل مواطينيها دون تميز او اضطهاد.

اننا فى هذه اللحظات الثوريه الحاسمه ومن اجل حمايه الوطن والشعب نرى انه لابد من التحقيق الفورى للامور التاليه:

1- الانهاء الكامل والفورى لكافه الاتصالات والعلاقات ومايسمى بالمفاوضات  مع العدو الصهيونى  وخاصه التنسيق الامنى  والغاء كافه الاتفاقات  المجحفه بحق الشعب والارض والقضيه والتى وقعت فى ظروف مختلفه تماما.

2- بناء الوحده الوطنيه التى تجمع وتشمل كل مكونات شعبنا السياسيه والاجتماعيه ,من اسلاميه ووطنيه وعلمانيه على اساس برنامج وطنى نضالى  واضح يؤطر الجماهير  وقادر على الدفاع عنها وعن تضحياتها ويستجيب  لمطالبها  كى تبقى هذه الجماهير هى الحاضنه له والمدافعه عنه ايضا.

3- التوجه لجماهير شعبنا المهجر  خارج الوطن وتطمينها  بان الدفاع عن حقها فى العوده هو دفاع  ثابت  لا يلين ولن يتم التنازل عنه مهما  بلغت الصعوبات والمؤمرات لانه الحق المقدس الوحيد الذى نتمسك به وندافع عنه .

4-  توجيه التحيه للسواعد التى تمتشق السلاح وتقبض على الجمر فى غزه الشموخ والضفه العملاقه، ونؤكد لهم باننا جنود معهم وفى اى لحظه يطلبنا فيها الوطن  حيث ان المقاومه المسلحه هى عمودنا الفقرى الذى  به نرفع هامتنا وبدونه ننحنى وننكسر .

5- نعبر عن فخرنا واعتزازنا باسرانا،  اسرى الحريه الذين علموا البشريه دروسا فى الصمود والكرامه فى العديد من المعارك داخل سجون العدو الفاشى وفى اقبيه التحقيق والتعذيب، ونؤكد لهم بان تحريرهم يجب ان تكون من  اولويات النضال الفلسطينى والعربى .

لنعمل على تطوير وحمايه هذه الهبه الجماهيريه لانتفاضه شامله  لكنس  الاحتلال  والمستوطنين

المجد للشهداء  والحريه للاسرى والشفاء للجرحى

التوقيع

ابناء الجاليه الفلسطينيه بفنزويلا

07 تموز 2014

اترك تعليقاً