الجمعة 23-9-2022 خطاب عباس في الأمم المتحدة

الجمعة 23-9-2022 خطاب عباس في الأمم المتحدة
عطلة رسمية لكل الفلسطينيين في جميع أنحاء العالم ما بين الساعة الخامسة والسادسة توقيت خطاب الرئيس الثابت على الثوابت.
اعتقد أن رئيس سلطة الحكم الذاتي المحدود محمود عباس بعد ساعة وربع من الآن وفي خطابه المقرر أمام الأمم المتحدة سوف لن يتحفنا بأي جديد مع أن جعبته لا تفرغ من الاستجداءات والتنازلات للأعداء ومن العنتريات بوجه فدائيي الشعب الفلسطيني، وبوجه أهالي الانتفاضة والأسرى والجرحى والشهداء … سوف يعيد تكرار المكرر.
مهما قال عباس فإن أقواله ليست مفيدة لفلسطين ولا قيمة فعلية لها عند المُمولين وأولياء أمر السلطة، فهم من يقررون ماذا بعد… وهو المنظمة والسلطة وفتح ينفذون فيما بعد. أما مناصروه فلا قيمة لهم لأنهم يتبعونه طمعاً بالأموال والوظائف والمناصب، من الفريق واللواء الى الحارس والبواب ومصلح البناشر “للأحباب” و”الأرباب”،،،والغالبية الساحقة من هؤلاء لم تعد تهمهم القضية ولا عادوا مؤمنين بثورة ولا بنضال فكل ما يهمهم هو فلوسهم وميزانياتهم ومرتباتهم آخر الشهر.
مثلما تزرعون تجنون وهذا ما زرعته الأوسلة خلال الثلاثين سنة الأخيرة … والله مع الثوابت والثابتين لأن الصف الآخر لا ثوابت لديه سوى ثبات السلطة والرئيس وعدم فراغ كيس فلوس ابليس.

نضال حمد
٢٣-٩-٢٠٢٢