القدس في أسبوع – قراءة أسبوعية في تطورات المواقف والأحداث في القدس المحتلة

اقتحاماتٌ حاشدة للمسجد الأقصى في ذكرى “خراب المعبد”
و”مركز المدينة” مشروع تهويدي ضخم في قلب القدس المحتلة

تابعت أذرع الاحتلال اقتحاماتها للمسجد الأقصى بشكلٍ شبه يومي، بمشاركة شخصيات متطرفة وعناصر أمنية، وشهد يوم 18/7 اقتحام الأقصى من قبل أكثر من 1500 مستوطن بالتزامن مع ذكرى “خراب المعبد”، وشهد الاقتحام أداء صلواتٍ تلمودية علنية، وإخراج المرابطين والمصلين من الأقصى بالقوة، وأشار مراقبون إلى أن سلطات الاحتلال حاولت تمرير الاقتحامات في سياق ردها على فشل اقتحام الثامن والعشرين من رمضان. وعلى الصعيد الديموغرافي، تابعت سلطات الاحتلال هدمها منازل الفلسطينيين ومنشآتهم، وتسلط القراءة الضوء على مشروع “مركز المدينة” الذي يُعد أبرز المشاريع التهويدية في قلب المدينة المحتلة، ويسهم في سيطرة الاحتلال على عشرات الدونمات في أحياء القدس المختلفة. وعلى صعيد التفاعل تتناول القراءة عددًا من محطات التفاعل مع القدس وفلسطين، أبرزها قرار شركة عالمية وقف بيع منتجاتها في المستوطنات الإسرائيلية.

[اقرأ المزيد]

للاطلاع على نشرة
القدس في أسبوع

مؤسسة القدس الدولية
قسم الأبحاث والمعلومات