حمدونة: الأسير المريض حريبات بحاجة إلى إنقاذ حياة

طالب مدير مركز الأسرى للدراسات الدكتور رأفت حمدونة اليوم الأربعاء المؤسسات الدولية للإطلاع على أوضاع الأسير المريض إياد حريبات (39 عاما) من دورا جنوب الخليل، المعتقل منذ العام 2002، والمحكوم بالسّجن مدى الحياة، في أعقاب تفاقم وضعه الصحي، وخضوعه لعدد من العمليات الجراحية، ومتابعة أوضاعه الصحية .

وقال حمدونة أن هنالك 5300 أسير وأسيرة فلسطينية في السجون “الاسرائيلية” منهم 550 أسير مريض يعانون من أمراض مختلفة كالغضروف والقلب والسرطان والفشل الكلوي والربو وأمراض أخرى، وبحاجة لزيارة المؤسسات الدولية والاطلاع على مجريات حياتهم وحصرهم ، و الضغط على الاحتلال من أجل السماح للطواقم الطبية لإجراء عمليات جراحية عاجلة لمن هم بحاجة لذلك .

وأضاف د. حمدونة أن هنالك خطورة على الأسرى المرضى  ” بمستشفى سجن مراج  بالرملة ” كونهم بحالة صحية متردية وهنالك خطر حقيقى على حياتهم نتيجة الاستهتار الطبى وعدم توفير الرعاية والعناية الصحية والادوية اللازمة والفحوصات الطبية الدورية للأسرى ، الأمر الذى يخلف المزيد من الضحايا في حال استمرار الاحتلال في سياسته دون ضغوطات دولية جدية من أجل انقاذ حياة المرضى منهم قبل فوات الأوان .

وطالب د. حمدونة المؤسسات الحقوقية والانسانية بالضغط على الاحتلال للسماح بادخال طواقم طبية متخصصة من خارج أطباء مصلحة السجون لمتابعة أوضاع الأسير المريض إياد حريبات والمرضى عامة ، لانقاذ حياتهم من العبث والاستهتار المتعمد من قبل إدارة مصلحة السجون “الاسرائيلية”.

_______________________________

مركز الأسرى للدراسات

www.alasra.ps

للمراسلة على

البريد الالكتروني

info.alasra.ps@gmail.com

على الفيس بوك على الرابط

https://www.facebook.com/alasraPSnews