ربي عاصي وشذا الطويل وليان كايد طالبات أسيرات

ربي عاصي وشذا الطويل وليان كايد فتيات بعمر الزهور طالبات جامعة بيرزيت
الابتسامة لاتفارق وجوههن حكمت عليهم محكمة الاحتلال الفاشية العنصرية باحكام تتراوح بين عام ونصف وعامين
الطالبات يقبعن في زنزانة واحدة في سجن الدامون ويتقاسمن الخبز والثياب والكتب ولازالت الابتسامة لاتفارقهن
الحرية لجميع اسيراتنا في باستيلات الكيان الصهيوني
لابد للقيد ان ينكسر
من صفحة ميسرة عيطاني