رجب طيب اردوغان .. النبي الذي لاينطق عن الهوى.. ان هو الا وحي يوحى

نارام سرجون

من حق رجب طيب اردوغان ان يحس بالفخر وان يمشي في الأرض مرحا ويحس انه سيخرق الأرض .. فقد وصل الى مرتبة الاله في عيون محبيه وانصاره .. وهو الذي قادهم الى خراب بيوتهم وحرضهم على اللجوء اليه وأعطاهم السلاح ليموتوا به ويقتلوا اخوتهم .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم ليموتوا فداء لعينيه ..
واردوغان هو الذي شاهدوه بأم أعينهم يصافح شارون وبيريز واولمرت وكل رؤساء اسرائيل وزار تل ابيب وزارته تل ابيب .. وشاهدوه يوقع بقلمه تعازيه في متحف الهولوكوست في (اسرائيل) .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم لموتوا فداء لعينيه ..

وأردوغان شاهدوه بأم أعينهم يقتل الاكراد ويطردهم ويشردهم ويسحلهم ويعلقهم ويعذبهم ويحرقهم وهم اخوانهم المسلمون .. ورأه وهو يملأ السجون بالمعارضين والمتآمرين عليه ويكم الأفواه .. ورأوه وهو يعطي عائلته وصهره الوزارات والمناصب ويغرق مع زوجته وابنه بلال في الفساد والاثراء الفاحش غير المشروع حتى صار من اثرى اثرياء تركيا .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم ليموتوا فداء لعينيه ..

وأدوغان شاهده الملايين وهو يبارك حفلات الشاذين جنسيا ويحضرها ويربت على أكتاف أمراء الشذوذ وأميراته ويسمح لهم باقامة مهرجاناتهم في قلب عاصمة الخلافة وتمر امام أكبر مساجدها ..ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم ليموتوا فداء لعينيه ..

وأردوغان شاهده جميع المسلمين يرمي باللاجئين في المعسكرات والخيام ثم يرميهم في البحر ويخفقون كالأسماك في الشباك .. ثم يبيعهم في السوق لأوروبة ويبيع آلامهم ويقبض ثمنهم وثمن رغيف الخبز الذي يعطيهم اياه ويعطيه للأتراك .. وكلما أراد ابتزاز اوروبة يأخذ لاجئيه المساكين ويعلقهم على بوابات اوروبة كالشحاذين والمتسولين يعرض لحم نسائهم ولحو طفالهم من اجل ان تعطيه اوروبة ثمنا يرضيه .. فيعيدهم الى الأقفاص كالجرذان .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم ليموتوا فداء لعينيه ..

وأردوغان لايزال عضوا في الناتو الذي أهان الرسول .. ورسمه بأبشع الصور .. ووصفه بأقبح الاوصاف .. ولايزال يكتب بالحرف اللاتيني ولايزال يحتقر اللغة العربية ويمنع تداولها في لواء اسكندرون .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم ليموتوا فداء لعينيه ..

أردوغان الذي رأي ان الأميريكيين اعطوا القدس للاسرائيليين وأعطوا الجولان للاسرائيليين وأعطوا كل فلسطين في صفقة القرن للاسرائيليين .. عندما قرر ان يطلب المساعدة طلبها من الامريكان كي يساعدوه ضد روسيا وسورية وايران وهؤلاء من اشد اعداء اميريكا واسرائيل .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم ليموتوا فداء لعينيه ..

أردوغان هذا تسبب في ازاحة مئة الف مقاتل سوري ومقاوم من وجه اسرائيل استشهدوا في قتال مع الارهابيين في الشوارع والصحاري وعلى الحدود .. ومعهم أحرقت مئات العربات والمدرعات والطائرات .. وكان كل هذا لو قاتلنا به الاسرائيليين فسنقتلع نصف الجيش الاسرائيلي من فلسطين .. ولم يقتل اردوغان وكل جيشه وكل خطاباته وكل سلاحه وجيشه المحمدي اسرائيليا واحدا .. ولم يجرؤ على تسمية قرية فلسطينية واحدة علة انها من أملاك الدولة العلية العثمانية او من حدود الميثاق الملي .. فهو يحدد كل مدن الشرق من القامشلي الى تونس الى القرم على انها حدود تركيا القلبية والفعلية .. ولكن لسانه يخرس عن ذكر قرية فلسطينية او مدينة في الضفة او حتى بستان في القدس على انه من أملاك الدولة العثمانية التي يجب ان يعيدها .. ومع هذا لايزالون بين المسلمين والفلسطينيين معجبون به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم فداء لعينيه ..

وماذا أعدد لكم .. عن هذا المشعوذ الذي تسبب في بيع الاعراض وبيع الاطفال وبيع الاعضاء البشرية وتسبب في الفقر والحرمان لمئات آلاف المسلمين من أجل حلمه الطوراني المريض ..ومع هذا لايزال هناك كثيرون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم فداء لعينيه ..

من حق كل زعيم قبيلة من قبائل أكلة لحوم البشر ز. ومن حق كل كبش وكل ثور وكل جاموس وكل حمار وحش يقود قطيعه ان يحس بالغيرة والحسد من قائد هذا القطيع الاسلامي .. الذي يرمي به اردوغان في أفواه التماسيح ويلقي بهم في البحيرات والبحار لأسماك القرش .. ومع هذا .. ومع هذا لايزالون معجبين به ويقدسونه ويبخرونه ويصلون عليه كلما ذكر اسمه ويموتون من أجله .. ويذهبون الى ليبيا والى اي مكان في العالم فداء لعينيه ..

من حق أردوغان ان يفخر بنفسه على هذه النعمة وهذه العبقرية وهذه الهدية من الله الذي أهداه هذا القطيع الكبير .. ومن حق الشيطان ان يحسده على هذه الموهبة وهذه العبقرية في ان يفعل كل شيء ويدمر الجنة .. يبول فيها أو يتغوط فيها .. يحرقها أو يهدمها .. يحرثها او يقطع اشجارها ويوقد بها النار في جهنم .. يحول الجنة الى مسلخ او ماخور .. فيما يظل يعبد ويستغفر له من قبل أنصاره ومريديه .. يعلقون صوره .. ويتمسحون بها .. يسبحون بحمده ويدعون له في المساجد ان ينصره الله وأن يأخذ اعداءه أخذ عزيز مقتدر .. وان يزيد من الملتحقين بقطيعه حتى لايرى اوله من آخره على هذا الكوكب .. فطوبى للراعي .. وطوبي للقطيع ..

نارام سرجون