سحب الحقوق الصحية من نشطاء واسرى محررين وعائلاتهم في القدس

سيادة المطران عطا الله حنا : ” ان سحب الحقوق الصحية من نشطاء واسرى محررين وعائلاتهم في القدس انما هو عمل غير اخلاقي وغير انساني

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم ارثوذكس اليوم بأن سحب الحقوق الصحية من نشطاء واسرى محررين وعائلاتهم في القدس انما هو عمل غير اخلاقي وغير انساني .
انها سياسة عنصرية بامتياز ان يُستهدف المقدسيون بهذه الطريقة التي تدل على عقلية اجرامية لا تولي اي اهتمام بقيم اخلاقية او بحقوق انسان .
ان ما يتعرض له المقدسيون وخاصة النشطاء والاسرى المحررين وعائلاتهم انما هي ممارسات ظالمة هدفها الضغط على المقدسيين وابتزازهم .
ان المقدسيين خاصة والفلسطينيين عامة غير قابلين للابتزاز فحقوقهم الصحية يجب ان تصان وليس من المنطق ان تتم مساوامتهم على هذه الحقوق المبدئية مقابل مواقف سياسية .
ان ما يحدث بحق المقدسيين وخاصة النشطاء ومنهم ايضا الاعلاميين والاسرى المحررين وعائلاتهم في القدس انما هو عمل يحتاج الى متابعة قانونية ومخاطبة الجهات المعنية في عالمنا فلا يجوز القبول باستمرارية هذه المظالم والممارسات العنصرية بحق شعبنا.