سيادة المطران عطا الله حنا: “الفلسطينيون متمسكون بثوابتهم الوطنية وكل التحية لاسرانا الابطال”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأن الفلسطينيين جميعا متمسكون بحقوقهم المشروعة الثابتة التي لا تسقط بالتقادم والاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال هم ابطال الحرية وهم اسرى الامل في فلسطين فبعضهم يُضرب عن الطعام من اجل ايصال صوتهم ورسالتهم الى كافة اصقاع العالم .
ان رسالتهم من خلال اضرابهم هي رسالة في سبيل الحرية والكرامة والانعتاق من الظلم والاحتلال فهذا هو شعبنا الفلسطيني الذي يناضل ويضحي في سبيل هذه القضية والتي لا بد حتما ان توصلنا الى الحرية المرتجاة واستعادة الحقوق السليبة التي لا تنازل عنها اطلاقا .
كل التحية لاسرانا وخاصة المضربين عن الطعام وكل التحية لشعبنا الفلسطيني حيثما كان واينما وجد وخاصة في القدس وفي رحاب مقدساتها وكذلك في سائر المدن والاماكن التي تتعرض للاستهداف من قبل سلطات الاحتلال .

سيادة المطران عطا الله حنا : ” نتمنى ان تنجح الجزائر امام هذه المهمة الكبيرة وهي انهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي “

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم في حديث اذاعي بأن الجزائر تقف امام مهمة كبيرة ومعقدة وهي السعي من اجل انهاء الانقسامات الفلسطينية الداخلية فخلال الايام القادمة سوف تتقاطرالى العاصمة الجزائرية الوفود الفلسطينية الاتية من كل حدب وصوب ومن كل الفصائل والاحزاب استجابة لهذه المبادرة الجزائرية والتي نتمنى ان تنجح .
نشكر اولا الجمهورية الجزائرية على مبادرتها الاخوية والتي ان دلت على شيء فهي تدل على حرص شديد فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية والوضع الفلسطيني الداخلي ، أما الاخوة الفلسطينيين الذين سيصلون الى هناك فنحن نتمنى منهم ونطالبهم بأن يتحلوا بالمسؤولية الوطنية وان يتعاطوا بشكل ايجابي مع هذه المبادرة مبتعدين عن لغة التحريض والتخوين التي لا تساعد في ازالة الانقسامات بل تكرسها .
ان الاحزاب الفلسطينية وجدت من اجل خدمة الوطن وليس لكي تكون عائقا امام وحدة الشعب في دفاعه عن انبل واعدل قضية عرفها التاريخ الانساني الحديث .
نتمنى ان تنجح المبادرة الجزائرية وهذا يتطلب من المتحاورين ان يكونوا على قدر كبير من الحكمة والرصانة والوطنية والحكمة والمسؤولية وان يضعوا الاجندات والمصالح الضيقة جانبا لكي يكون الوطن وقضيته العادلة هو الموضوع الاساسي والاجندة الاساسية للجميع .