سيادة المطران عطا الله حنا: ستنتصر القضية الفلسطينية مهما طال الزمان وستفشل كافة المؤامرات

سيادة المطران عطا الله حنا : ” ستنتصر القضية الفلسطينية مهما طال الزمان وستفشل كافة المؤامرات والمخططات الهادفة للنيل من عدالة قضيتنا ”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم في حديث اذاعي بأن القضية الفلسطينية سوف تنتنصر مهما طال الزمان ومهما كثر المتآمرون والمخططون لتصفيتها لانها قضية شعب حي يعشق الحياة والحرية والكرامة والتي في سبيلها قدم الكثير من التضحيات .
هنالك اغبياء موجودون في عالمنا يظنون انهم قادرون بسطوتهم واموالهم ونفوذهم على تصفية القضية الفلسطينية ويتجاهلون ويتناسون بأن هذه القضية هي قضية شعب موجود ولا يحق لاي جهة في هذا العالم ان تتجاهل وجودنا وعدالة قضيتنا .
اقول لشعبنا الفلسطيني في هذه الظروف لا تقبلوا بأن يتم اغراقكم في ثقافة اليأس والاحباط والقنوط والاستسلام ، فأنتم المنتصرون في نهاية الطريق مهما اشتدت حدة الضغوطات والعثرات والصعوبات .
فالتاريخ يعلمنا ان القضية العادلة هي التي تنتصر على الباطل وعلى الظلم والقهر وكل ظلم في هذا العالم كانت له بداية وكانت له نهاية ايضا .

سيادة المطران عطا الله حنا : ” تحية وفاء وتقدير لابطالنا من الجيش الابيض الذين يضحون في هذه الظروف الصعبة وفي ظل انتشار الجائحة الخطيرة ”

القدس – وجه سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم تحية وفاء واحترام وتقدير لابطالنا من الجيش الابيض وهم الاطباء والممرضون في مستشفياتنا والذين يعرضون انفسهم للخطر في ظل جائحة الكورونا لكي يعالجوا ابناء شعبنا ويكونوا الى جانبهم بلسما وتعزية وقوة في هذه الظروف العصيبة .
ان هؤلاء هم ابطال حقيقيون يتشحون بالثوب الابيض كقلوبهم ويضحون في سبيل الاخرين في ظل اوضاع في غاية الصعوبة والخطورة فهم يستحقون منا الثناء والتقدير وخاصة في ظل هذه الجائحة التي نتمنى ان تزول قريبا .