سيادة المطران عطا الله حنا: غزة جرح مفتوح ومعاناة متواصلة

سيادة المطران عطا الله حنا: “إن غزة جرح مفتوح ومعاناة وآلام وأحزان متواصلة فإلى متى سيستمر هذا ”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأن غزة جرح مفتوح ويحق لنا ان نتسائل كفلسطينيين متى سيندمل هذا الجرح فالحصار مستمر ومتواصل ومآساة اقتصادية ومعيشية وفقر مطقع واطفال محرومون من طفولتهم ومآساة انسانية بكل ما تعنيه الكلمة بسبب الحصار والاعتداءات الاحتلالية المتواصلة .
اخوة لنا هربوا من الفقر والجوع والعوز فلاقوا حتفهم غرقا وهم يظنون انهم ذاهبون الى حياة افضل فاذا بالموت يداهمهم بهذه الطريقة المروعة .
ان مآساة غزة يجب ان تُحرك الضمائر الحية في كل مكان فالى متى سيستمر هذا الحصار وسياسة العقاب الجماعي والى متى سيستمر تجويع شعبنا هناك وحرمان الانسان الفلسطيني من ابسط حقوقه ، اطفال يعيشون ما بين الركام وكبار وصغار يعيشون الالم والحزن والحسرة والاوضاع المعيشية المأساوية .
ان ما يحدث في غزة لا يمكن ان يوصف بالكلمات واتمنى من العالم المتحضر ان يلتفت الى غزة حيث اصبحت اكبر سجن في العالم حيث يعيش اكثر من مليوني خليقة في ظل اوضاع مأساوية .
نوجه نداءنا الى العالم بأسره والى الاحرار من ابناء امتنا العربية بأن انقذوا اطفال غزة وابنائها وشعبها كله من هذا الحصار الظالم ومن هذه الاوضاع المعيشية المأساوية التي لا يمكن ان يحتملها اي انسان .