سيادة المطران عطا الله حنا : ” نرفض اي عمل فني يسيء لأسرانا ومعتقلينا في سجون الاحتلال”

سيادة المطران عطا الله حنا : ” نرفض اي عمل فني يسيء لشعبنا ولقضيته العادلة وخاصة الى اسرانا ومعتقلينا في سجون الاحتلال ”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأننا سمعنا كما سمع الكثيرون من ابناء شعبنا عن الفيلم المسيء لاسرانا ومعتقلينا في سجون الاحتلال وعندما تتم الاساءة لمناضلينا خلف القضبان انما تتم الاساءة لشعبنا كله ولكافة الاحرار من ابناء امتنا العربية واصدقاءنا في كل مكان.


لم اشاهد هذا الفيلم ولا يشرفني ان اشاهده ولست معنيا بذلك على الاطلاق ولكن ما قرأته عنه يكفي لكي نتخذ موقفا واضحا منددا ومستنكرا لهذا العمل والذي وصف من قبل البعض بأنه عمل فني ولكنه في الواقع انه عمل مبتذل مسيء لانبل واعدل قضية عرفها التاريخ الانساني الحديث .


من المؤسف ان هذا العمل السينمائي تم انتاجه باياد عربية ومن المؤسف ان فنانين عرب قبلوا ان يقوموا بهذا الدور القذر مقابل حفنة من دولارات الخيانة والعمالة ولهؤلاء اقول بأننا نحترم الفن والابداع والثقافة التي تخدم قضايانا العادلة وتعزز القيم في مجتمعنا وتبرز عدالة القضية الفلسطينية ، أما الاعمال الفنية المبتذلة التي تشوه نضال شعبنا وتخدم الاحتلال فهي مرفوضة من قبلنا جملة وتفصيلا .


نحترم الفن والثقافة والادب والابداع ولكننا نرفض ان تستغل هذه الامور خدمة لاجندات معادية متآمرة على شعبنا وقضيته العادلة .