عمّا إنفض اجتماع الفصائل وغير الفصائل! – عادل سمارة

انفض اجتماع الفصائل وغير الفصائل، وبعيدا عن تكرار الكلام المكرر، وخاصة ممن نظَّروا وخلقوا واستفادوا ويستفيدون من التسوية فإن مما لفت نظري ما يلي:
1) لم ينطق أحد بكلمة خارج الكفاح السلمي أي سلاح تسليم؛
2) لم يذكر أحد ابدا محور المقاومة؛
3) أحدهم زعم انه يمثل المستقلين”وليس مستقلين” أي أكثرية الشعب الفلسطيني. !!! آمل أن السبب ضعف ثقافي أو لغوي… على مهلك يا رجل؛
4) أحدهم طرح ضرورة التخطيط الإستراتيجي ومن ضمنه ساوى بين تركيا وإيران!! هذه رسالة مقصودة وواضحة لتطمين أطراف ما!!!
5) قد يتفوه الذين في بيروت بالحديث عن ما لم يُذكر هنا، هذا مع أن الكلام كلام بغض النظر عن الجغرافيا؛
6) وأخيرا، يبدو أن هناك طبخة دولية في قِدرِ كبير ممتلىء باللحم الفلسطيني، فمن لديه وطنية عليه الانتباه.
لماذا؟
لأن عدوان الإمارات ليس سوى ملحق هامش صغير في العدوانات التي يجري الصمت عنها من كامب ديفيد إلى اوسلو إلى وادي عربة إلى الكثير مما لم يُخرّج للعلن.

https://www.facebook.com/Jibril.Rajoub/videos/365538671509525/