فايزر تطلب الترخيص لجرعة ثالثة لجميع البالغين

فايزر تطلب من السلطات الأميركية الترخيص لجرعة ثالثة لجميع البالغين

تحالف فايزر/بايونتيك يعلن أنّه قدّم إلى السلطات الصحّية الأميركية طلباً للترخيص له بإعطاء جرعة ثالثة معزّزة من لقاحه المضادّ لكوفيد-19 إلى جميع البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 18 عاماً.

أعلن تحالف فايزر/بايونتيك أنّه قدّم إلى السلطات الصحّية الأميركية طلباً للترخيص له بإعطاء جرعة ثالثة معزّزة من لقاحه المضادّ لكوفيد-19 إلى جميع البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 18 عاماً.

وكان التحالف قد نشر في تشرين الأول/أكتوبر نتائج تجربة سريرية أجريت على 10 آلاف شخص وأظهرت أنّ الجرعة المعزّزة من لقاحه فعّالة بنسبة 95.6% في الوقاية من الإصابة بأعراض المرض.

وبناءً على هذه الدراسة، طلب التحالف من إدارة الغذاء والدواء الأميركية “أف دي إيه” يوم أمس الثلاثاء تعديل ترخيص الاستخدام الطارئ الممنوح للقاحه والذي يحصر حالياً إعطاء الجرعة الثالثة منه بالأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاماً، وكذلك بالبالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و64 عاماً إذا ما كانوا يواجهون خطر الإصابة بأحد الأشكال الحادّة من المرض أو معرّضين لخطر الإصابة بالفيروس بسبب عملهم.

وسبق لدول عديدة أخرى أن سمحت بإعطاء جرعة معزّزة من أحد اللّقاحات المضادة لفيروس كورونا لتعزيز مناعة أولئك الذين تم تلقيحهم والتي يبدو، وفقاً لبعض الدراسات، أنّها تتضاءل بعد بضعة أشهر.

وفي أوروبا، وافقت وكالة الأدوية الأوروبية في بداية تشرين الأول/أكتوبر من حيث المبدأ على إعطاء جرعة ثالثة معزّزة من لقاح فايزر/بايونتيك لمن تزيد أعمارهم عن 18 عاماً، وتركت للدول الأعضاء في الاتّحاد الحرية لأن يقرّر كلّ منها على حدة الفئات السكّانية المؤهّلة للحصول على هذه الجرعة الثالثة.

وعلى سبيل المثال، فقد قرّرت فرنسا إعطاء الجرعة الثالثة للمقيمين في دور المسنّين والأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاماً والأشخاص المعرّضين بشدّة لخطر الإصابة بأعراض خطرة.

ومنذ بداية تشرين الأول/أكتوبر، وسّعت فرنسا نطاق فئة الأشخاص المؤهّلين للحصول على الجرعة الثالثة لتشمل المهنيين الصحّيين وعناصر الإطفاء وأقارب الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة، على أن توسّع أكثر نطاق هذه الفئة اعتباراً من كانون الأول/ديسمبر لتشمل كلّ الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاماً.

  • المصدر: وكالات – الميادين