قراءة أسبوعية في تطورات المواقف والأحداث في القدس المحتلة

القدس في أسبوع 

قراءة أسبوعية في تطورات المواقف والأحداث في القدس المحتلة

 

اقتحامات الأقصى تستمرّ على وقع انتخابات “الكنيست”
ودعوات متجدّدة للمشاركة في “الفجر العظيم”

 

شهد أسبوع الرصد استمرار اقتحامات الأقصى بحماية من شرطة الاحتلال، وقاد الحاخام المتطرف يهودا غليك أحد هذه الاقتحامات، فيما شارك أكثر من 200 مستوطن في اقتحام المسجد يوم انتخابات “الكنيست” الإثنين الماضي فيما وجّهت “جماعات المعبد” دعوات لاقتحام الأقصى يومي 10-11/3/2020 بالتزامن مع “عيد البوريم”. وفي موازاة ذلك، استمرت حملة الاعتقال والإبعاد التي يشنّها الاحتلال ضدّ المصلين والمرابطين والمشاركين في الفجر العظيم، وطالت الاعتقالات المرابطة مدلين عيسى بعد اقتحام منزلها في كفر قاسم وتفتيشه. وعلى مستوى التهويد الديمغرافي، لم تتوقف حملة الاحتلال التي تستهدف العيسوية، إذ اقتحمت القوات الإسرائيلية القرية ونكّلت بأهلها مساء الإثنين الماضي، ونفّذ الاحتلال عمليات هدم منها هدم منزل قيد الإنشاء في حزما وآخر في سلوان. كذلك، اعتقلت قوات الاحتلال مدير جمعية الدراسات العربية خليل التفكجي بعد اقتحام منزله وتفتيشه. وعلى صعيد التفاعل، حذر الشيخ كمال الخطيب، من اتجاه الاحتلال إلى حسم وضع الأقصى بعد انتخابات “الكنيست” فيما تجدّدت الدعوات إلى إحياء حملة الفجر العظيم عبر المشاركة في صلاة فجر الجمعة القادم تحت عنوان فجر الأحرار.

 

[اقرأ المزيد]

 

http://alquds-online.org/items/1307

 

للاطلاع على نشرة
القدس في أسبوع

 

مؤسسة القدس الدولية
قسم الأبحاث والمعلومات