مهرجان ستوكهولم للسينما العربية يعود أخيراً

لقد حان الوقت للعودة إلى السينما!

يعود مهرجان ستوكهولم للسينما العربية بدورته الخامسة في الفترة بين ٢٢-٢٥ أكتوبر في سينما زيتا

برنامج المهرجان يقدم مجموعة مختارة من الأفلام العربية الروائية والوثائقية بالإضافة إلى مجموعة من الأفلام القصيرة من كل أنحاء الوطن العربي، بالإضافة إلى لقاءات مع ضيوف المهرجان من مخرجين ومنتجين

ينطلق المهرجان مع الفيلم التونسي الذي نال استحسان النقاد وتم ترشيحه، للأوسكار الرجل الذي باع ظهره للمخرجة التونسية كوثر بن هنية، يقدم الفيلم للجمهور المنتج الشريك اندرياس روكسان

كما يتضمن برنامج المهرجان لهذا العام فيلمان وثائقيان لمخرجتين من شمال أفريقيا، في زاوية أمي للمخرجة المغربية أسماء المدير، و جزائرهم للمخرجة الفرنسية الفلسطينية الجزائرية، لينا سوالم، تقدمه للجمهور منتجة الفيلم الفرنسية ماري بالدوتشي

العديد من المخرجين سيحضرون خلال أيام المهرجان، منهم إثنتين من مخرجات مجموعة الأفلام القصيرة أفلامهن المكون من خمسة أفلام من المغرب، مصر، تونس، الأردن ولبنان

الأفلام الروائية تشمل الفيلم المصري حظر تجول للمخرج أمير رمسيس، والفيلم اللبناني١٩٨٢ حيث يقوم مخرج الفيلم وليد مؤنس بتقديمه للجمهور،الجدير بالذكر أنه سيكون هناك عرض آخر للفيلم خاص بالمدارس

١٩٨٢ سيتاح للمشاهدة في جميع دور العرض في السويد لاحقاً هذا العام

مهرجان ستوكهولم للسينما العربية ينظمه مهرجان مالمو للسينما العربية بدعم من بلدية مدينة ستوكهولم، منطقة ستوكهولم والمعهد السويدي للافلام

منذ تأسيسه في العام ٢٠١١ حافظ مهرجان مالمو للسينما العربية على تطوره حتى أصبح مهرجان الأفلام الأكبر بين مهرجانات السينما العربية في أوروبا.

مهرجان ستوكهولم للسينما العربية يعود أخيراً