والدي الشهيد عيسى فارس النمر 1918-.1963 – عمر فارس

والدي الشهيد عيسى فارس النمر 1918-.1963
Mój Ojciec Issa Faris Nimer poległ 05.11.1963
في يوم 5/11/1963 .إستشهد والدي الحبيب على أرض فلسطين قريبا من قرى عشيره الزنغريه..بعد أن قاتل لاخر رصاصه ودفن في موكب مهيب في دمشق في مقبره الشهداء الدحداح
كان والدي منذ مطلع شبابه منخرطا في العمل الوطني..حيث شارك بفعاليه في ثوره 1936 الكبرى ،وبعد اللجوء القسري إلى سوريه عام 1948..انتقلنا إلى هضبه الجولان ثم إلى ضواحي دمشق
إنتسب الوالد إلى كتيبه الفدائيين التابعه للجيش السوري منذ بدايه تاسيسها حيث كان مجال عملها داخل فلسطين. عندما زرت فلسطين في بدايه عام 2011 ضمن وفد برلماني اوروبي ..زرت الأقارب من الزنغريه ،حيث تقع على بعد 12 كم من صفد ..كانت فرحه عظيمه بالوصول إلى أرض الأجداد ولقاء الأقارب الذين لم أعرفهم سابقا وعلى رأسهم العم أبو سامي وعائلته الكريمه..وكان أول سوال أين إستشهد والدي وكيف ..أخبروني أنه خاض معركه غير متكافئه حيث إنسحب أحد رفاقه و سحب معه رفيق أخر قد اصيب وبقي الوالد وحيدا يقاوم لاخر رصاصه حيث اصيب بطلقتين في وجهه وقد قتل واصاب عددمن جنود الأحتلال..
في الوقت الذي افتقدته كثيرا وافتقده إلى ألان ..أشعر بالرضى أنه إستشهد كبطل..ولم يرى النزول إلى الهاويه وتوقيع معاهده الاستسلام في اوسلو..وكيف تخلت القياده التي استولت على منظمه التحرير عن النضال ..وقبلت بسلطه هزيله وجدت لخدمه إسرائيل..
أشعر بالرضى أن والدي الحبيب لم يرى تدمير سوريه والعراق وليبيا والحرب القذره على اليمن…أشعر بالرضى أن والدي الحبيب لم يرى التطبيع المذل بين الدول العربيه والكيان الصهوني
رغم كل الصعاب وكثره الأعداء سيواصل شعبنا كفاحه حتى التحرير .ساواصل أنا رسالته ..
عشت يا والدي في ذلك الزمن الجميل..السلام لروحك الطاهره ..أحبك يا أبي
عمر عيسى فارس