بيان للجمعيات الفلسطينية في إيطاليا حول مظاهرة 5 يونيو في روما

بعد عدة محاولات باءت بالفشل للتوصل إلى صيغة مشتركة مع جمعية “الجالية الفلسطينية في روما ولاتسيو” ، أعلنت الجمعيات الفلسطينية في إيطاليا بأسف أنها لن تشارك في مظاهرة 5 حزيران / يونيو في روما.
حيث تمت الدعوة لهذه المظاهرة دون لائحة مطالب موحدة او بيان موحد وبأساليب تنظيمية فردية غير متفق عليها ؛ فقد تمت الدعوة إلى مظاهرة وطنية من جانب واحد دون استشارة الجمعيات الفلسطينية والواقع السياسي في إيطاليا.
أعقب ذلك اتصالات تهدف إلى الوصول إلى طريق وحدوي ولكن مع الأسف ، لم تحافظ جمعية “الجالية الفلسطينية في روما ولاتسيو” على الالتزامات التي تم التعهد بها: الا وهي تبني منبر وشعارات مشتركة ، وتقاسم تنظيمي والالتزام بتجنب استغلال المظاهرة لأغراض سياسية فردية أو حزبية في هذه التعبئة من أجل فلسطين.
وردا على في محاولاتنا لاحتواء الانقسام والشرذمة ، تم الرد علينا بإطلاق دعوة فردية لمظاهرة وطنية ؛ وبالتالي نجد أنفسنا مضطرين إلى عدم المشاركة في هذه التظاهرة ونحمل المسؤولية الكاملة لهذا الحادث المؤسف لأولئك الذين أرادوا استغلال شعور تضامن الشعب الإيطالي مع فلسطين في هذه المرحلة الحرجة.
* الاتحاد الديمقراطي العربي الفلسطيني (UDAP)
* التجمع الفلسطيني في ايطاليا (API)
* الشباب الفلسطينيون في ايطاليا (GPI) *