عادل سمارة: مختارات من صفحة الفيس بوك

إن لم تعرف عدوك، فأنت عدوي

 
■ “هوبرة” خليجية والرصاص على سوريا وفلسطين
 
فلسطين:
 
قادة الفصائل: من الدرهمة فالعلنية فالمولنة فالدولنة.

لا ينحصر تدهور قيادات الفصائل الفلسطينية في الخلل البنيوي والوعيوي والطبقي لتلك القيادات بل هناك العامل القومي الرسمي والعامل الدولي.

رغم ان غابة البنادق ليست كافية للمقاومة  اي تغييب الوعي والمشروع التنموي…الخ إلا أنها لو بقيت وحدها لكانت المقاومة معصومة من الانهيار والانحراف.

ولكن ما حصل هو حقن القيادات بالمال من أنظمة هي ضد المقاومة وضد المشروع القومي مماي ؤكد أن هذه الأنظمة كانت تسير بموجب خطة الثورة المضادة.

وبدايتها تاثير الأنظمة الرسمية على المقاومة مما ولد عدم التدخل في النظمة وانتخى بالانقياد للأنظمة خاصة بعد نقل القيادة للداخل ومن ثم المبادرة العربية العلنية؟؟؟

وطورها الثاني أوسلو

وتحول كل فصيل إلى دولة لعدم انجازجيهة وطنية

 
■ حقنة افيون من الميادين في برنامج خبيث اسمه حرر عقلك.المتحدث شطب اﻻمويين وحصرهم في مشكلة الوﻻء والبراء واعتبرهم مجرد مجرمين دمروا اﻹسلام  ولكن اليسوا هم الذين انتجوا التدين الشامي السمح? واقاموا امبراطورية من الهند الى بواتيه بﻻط الشهداء.لم يقل هذا المنتفخ طائفيا كلمة حق واحدة في حقهم.احيانا لحظة او قنبلة طائفية واحدة تكشف وتعري كذب على مدار مئات البرامج.اﻷفيون ﻻ يحرر العقل.نعم من يقبض نطق من فمه ولكن من عقل طائفي يموله

 
■ كيف حصل ان امريكا حاملة مشعل الحرية قد انجبت داعش.وكيف حصل ان مثقفي اللبرالية العرب لم يتسائلوا عن ذلك?هل على قلوبهم اقفالها ام في جيوبهم اموالها.بل اموال قطر والسعودية واﻻمارات والكويت.

 
■ لعل اهم الفوارق بين ماو تسي تنغ ونهرو هو في تفوق التطور الصيني اجتماعيا واقتصاديا على الهند.وربما السبب ان نهرو اصرعلى العامل الروحي بالمعنى المثالي اليميني لبينما اصر ماو على العامل المادي اﻻنتاجي .واصر نهرو على طريق وسط هو عدم اﻻنحياز بينما قاتل ماو ضد الراسمالية وطبعا طبعتها خارج بﻻدها اي اﻻمبريالية.

 
■ على ضريح اﻹجهاض الضخم المسمى ربيع العرب وجب ان نكتب 1. ﻻ يمكن إنجاز ثورة بﻻ ثوريين اي بغاضبين .مع اخذ العبرة من فشل الناصرية في محاولة انجاز اشتراكية بدون اشتراكيين.2. من لم يعرف ان الثورة المضادة موجودة تحت جلد البلد لن ينتصر.

 
■ لم اعد افهم.حديث العراق عن هزيمة داعش وفي نفس الوقت خمسة مﻻيين طفل عرضة للمجاعة واﻻمراض?رغم النفط.اين الصح?

 
■ كارلوستاف…بور سعيد…دير ابو مشعل: ليست المشكلة أن الرشاش الذي استخدمه الفدائيون الثلاثة هو صنع محلي أو بورسعيد المصري او كارلوستاف السويدي، بل المشكلة أي الجميل أن الكيان بلع إيديولوجيا الحكام العرب والطابور الثقافي السادس فإخذ يكذب بمسنوى مُفرحا حين قال” من قاموا بالعملية دواعش”. يا جماعة !!!وهل تتنازل داعش لسلاح بسيط كهذا وأنتم والأمريكان و 83 دولة اعطيتوهم أسلحة تعجز عنها دولة عظمى؟ لو كانت إمكانات داعش هكذا، لكانت في مستوى راع ل100 نعجة من نعاج حمد وحمد ودوحة حمد.

 
■ التاريخ: ليست هناك شعوبا بلا تاريخ كما زعم الفيلسوف العنصري هيجل، بل عقول يلا تاريخ. انظروا لمحللين عربا يزعمون انهم مع المقاومة ثم يكتبوا: “إسرائيل تعترف انها لم تعد وحدها قادرة على شن حروب. «التفكير في أننا كإسرائيل قادرون على مواجهة هذا وحدنا هو خطأ، نحن بحاجة دعم الدول الكبرى العالمية والإقليمية. وقبل كل شيء بحاجة إلى فهم أن هذا هو التهديد الاستراتيجي” . غريب، متى كان الكيان يقاتلنا وحده!! هذا عقل لا تاريخي مضمخ باستدخال الهزيمة. إقرأوا ما يفرز ولا تثقوا به. يبدو ان من لا يقرأ المادية التاريخية ويفهمها لن يحلل إى مفتولاً.

 
■ من كلام الفيلسوف هيجل .اقتطف ان هناك شعوبا بلا تاريخ . نحن شعب فعلا قد مسح عقلنا ومن ثم تاريخنا . اين تاريخ شعبنا ( السرياني الارامي الكلداني الاشوري النبطي) قبل فتوحات البدو. تاريخنا اصبح الان .داحس وا لغبراء وابو زيد الهلالي والزير سالم والمعلقات.

 
■ ليس ذنب الغرب الراسمالي كعدو أن يحتقر وعينا، بل ذنب توابعه من المثقفين الذين يثرثرون عن تبادل السلطة والتعددية وهم في السعودية وقطر والإمارات. ها هو تبادل السلطة الذي يريدون: حاكم يقتل اباه أو ينفيه أو يطرد ابن عمه… وأي تبادل وتعددية! أدفع فلسا لأمثال فواز طرابلسي والراحل صادق العظم وعزمي بشارة ليشرحوا لنا عبقرية التبادل الخليجي.

 
■ إن صح طرد محمد بن نايف وتعيين محمد بن سلمان وليا للظلم والتبعية بانتقاله من ولي ولي إلى ولي مباشرة ، فالخوف أنه إن عاش سلمان بعض الوقت الزائد أن يقوم ابنه بقتله او الانقلاب عليه كما فعل قابوس وحمد.هذا مصير التوابع حيث الأقربون أولي بالحقد والمذلة وحد السيف.

 
■ القشرة والفُتات: من الثمار الزقومية ل “الربيع العربي” أنه قدم طُعُما جديداً لمثقفي الطابور السادس كي يتبارون في خدمة الإمبريالية، فبعد جائزة نوبل حيث استلحم ادباء وشعراء لأخذها وصولا إلى حد تقشير جلدهم العربي ولبس جلد صهيوني، ها هو الغرب الراسمالي يقدم فرصة لسباق الهبوط هي: “مبعوث خاص للأمم المتحدة، إلى اليمن، سوريا ليبيا، وربما أخيرا مبعوثا خاصا لإعادة كتابة التاريخ!!!

 
■ حين تكون الكويت واستراليا أعدائك…ما العبرةالتي تأخذها؟ حسب روبرت فورد آخر سفير امريكي في سوريا يقول أن اول “مساعدة” امريكية لثوار الناتو في سوريا كانت من الكويت، أغذية وملابس!! طبعا من يصدق انها هكذا، هي مثل بطانيات وحليب عقاب صقر “النائب اللبناني” وطبعا أمريكا تأمر والعملاء يتفذون. هل فكر أحد منكم أن للكويت دور في غزو سوريا. هل فكر أن رئيس قبيلة وضيعة يمكن ان يكون عروبياً؟

من جهة ثانية، اوقفت استراليا طلعات طيرانها في سوريا. هل توقع أحدكم أن استراليا في سوريا؟ ومن قال أنها هناك لقصف داعش وليس لقصف الجيش العربي السوري؟

أعتقد ان الاستنتاج هو: أن كل الكيانات العربية الصغيرة هي قنابل وألغام موقوتة أو مشتعلة تركلها امريكا بقدمها ضد دمشق، وأن جميع انظمة الغرب الراسمالي الأبيض هي عدوة.

إن لم تعرف عدوك، فأنت عدوي.