غاز الرادون، من أول أسباب السرطان في بلادنا وغيرها!

غاز الرادون، من أول أسباب السرطان في بلادنا وغيرها!

قبل ثلاثة أعوام كتبت عن اليورانيوم، وعن غاز الرادون الذي يصاحب التنقيب عنه ويسبب السرطان..

ولأني لا أتوقف عن التعلم، اكتشفت خلال العام الفائت أن الرادون من أسباب السرطان في بيوتنا، حتى بدون التنقيب عن اليورانيوم.. وفي كل بيوتنا.. كل بيوتنا وخصوصا التي فيها تسوية أو أقبية..

وهو يتواجد في التسوية والطوابق الأرضية..

بدأتُ أُدخل اعتبارات التخلص من هذا الغاز في المشاريع التي أصممها.. بعد أن اكتشفت أن الدول الغربية بدأت تضع تعليمات  صارمة على كل المشاريع السكنية للتخلص من الرادون..

.

الولايات المتحدة تعتبر الرادون اليوم ثاني أهم الأسباب للسرطان المميت!!

وبريطانيا وفرنسا والدانمارك وفنلندا وكندا بدأت تهتم بالمسألة..

.

بلادنا أكثر تعرضا من كل الدول السابقة.. بسبب وجود الفوسفات واليورانيوم في أرضنا..

.

المسألة هامة جدا…. وفي منتهى الخطورة والجدية.. لهذا وجدت أن من واجبي أن أتوجه لأولي الأمر في نقابة المهندسين ووزارات الأشغال والصحة والبيئة والجمعية الملكية الأردنية وجمعية حماية المستهلك والمهندسين المعماريين!! وأطلب من الجهات المختصة الاهتمام بالموضوع لكثرة الإصابات بالسرطان في بلادنا.. وفي كثير من الأحيان نتوجه بالتهمة إلى المياه..

التخلص من الرادون في البيوت القائمة والجديدة في منتهى السهولة.. ويكاد يكون بلا تكلفة..

جهاز قياس الرادون في البيوت أصبح يباع في الصيدليات في بعض الدول المذكورة.. في بعضها  مرتفع الثمن حتى 250 دولار وفي بعضها الآخر لا  يويد ثمنه عن 25 دولار..

استوردوه يا تجار..

أنا مسؤول عن كلامي مسؤولية كاملة.. والباقي عليكم..

طلب أحد الأصدقاء في الفيسبوك تعريف الغاز، فأضفت إلى الفقرة ما تقوله الجهات الأمريكية المختصة عنه:

 فيما يلي تعريف الرادون حسب وكالة حماية البيئة الأمريكية: مع الترجمة

Radon comes from the natural (radioactive) breakdown of uranium in soil, rock and water and gets into the air you breathe. Radon can be found all over the U.S. It can get into any type of building — homes, offices, and schools — and result in a high indoor radon level. But you and your family are most likely to get your greatest exposure at home, where you spend most of your time.

الترجمة: الرادون يِأتي من عمليات الإشعاع الطبيعية التي تؤدي إلى تحطم اليورانيوم في التربة والصخور والمياه ويدخل إلى الهواء الذي نتنفسه وهو يتواجد في كل مناطق الولايات المتحدة ويدخل في كل انواع المباني كالمنازل والمكاتب والمدارس ويتراكم بمستويات مرتفعة، حيث أنك أنت وعائلتك في الأغلب معرضون للحصول عليه في البيت حيث تقضون أغلب وقتكم. أنتهت الترجمة

علي حتر*

اترك تعليقاً