الدورة الخامسة لمهرجان الفيلم العربي مالمو 1-2..

منذ أعوام وأنا أخطط للمشاركة في مهرجان الفيلم العربي بمدينة مالمو السويدية ولم أتمكن من تحقيق ذلك إلا في هذه الدورة الخامسة للمهرجان وذلك بفضل الدعوة التي وجهها لي الصديق المخرج الفلسطيني محمد قبلاوي، مدير ورئيس المهرجان والعقل الاستراتيجي، الذي بفضله أصبح مهرجان مالمو من أقوى وأفضل المهرجانات العربية السينمائية في أوروبا. وذلك خلال فترة قصيرة جدا زمانيا هي عمر المهرجان الذي انطلق سنة 2011 وحقق خلال 5 سنوات انجازات عظيمة وسريعة. وأستطيع القول أن وراء كل عمل عظيم يقف شخص عظيم. فالمخرج محمد قبلاوي الذي لا يبخل على المهرجان حتى بصحته عاشق للسينما وجبار في كفاحه الفني ،حيث جعل مهرجان مالمو في مصافي مهرجانات السينما العالمية الناجحة. فمبروك له ولنا وللسينما العربية ولمالمو السويدية اختياره هذا العام عضوا في لجنة الاوسكار السويدية. لأن هذا الاختيار هو تكريم لمهرجان مالمو ولمديره الناجح ولفلسطين.
 نبدأ من الختام
 في مجمع مالمو لايف السياحي والثقافي الراقي الذي افتتح حديثا هذا العام في مدينة مالمو السويدية أقيم الحفل الاختتامي لمهرجان مالمو للسينما العربية بدورته الخامسة. حيث فتحت الأبواب لعشاق السينما العربية ولم تقتصر فقط على نجوم وصناع السينما وضيوف المهرجان، بل أيضاً للجمهور العربي والسويدي المتعطش لمشاهدة السينما العربية. ففي قاعة الكونسرت هوس تم توزيع الجوائز على الفائزين والفائزات وسط تصفيق وتحيات أكثر من 1600 مشارك ومشاركة.
 
شاهد الجمهور بداية الحفل عرضا للفيلم الأخير للنجم العربي المصري الكبير الراحل نور الشريف (بتوقيت القاهرة) من اخراج المخرج الشاب المتألق أمير رمسيس. ومن بطولة سمير صبري وميرفت أمين. وهذا الفيلم الذي عالج قضية الفتاوى التي كثرت مؤخرا في مصر وغيرها من البلاد العربية يعتبر من أهم وأجمل الأفلام التي عرضت في مهرجان مالمو. وقد لاقى استحسان الجمهور والنقاد وصناع السينما. وكان لنا في موقع الصفصاف الاخباري الثقافي العربي النرويجي لقاء مع مخرجه الشاب الذي قال:(أنا أمير رمسيس مخرج سينمائي من مصر مشارك في المهرجان هذا العام بفيلمي (بتوقيت القاهرة) الذي سيعرض في حفل الختام… وهذه مشاركتي الثانية بعد أن شاركت في دورة سنة 2013 وحصلت فيها على جائزة عن فيلمي (عن يهود مصر). ولازم أقول بشكل ما عندي اعجاب بالحالة التي يصلها المهرجان فبعد سنتين أنا أرى مهرجان مختلف تماما أكبر بكثير، سوق للفيلم وعدد أفلام وعدد مشاركين أكبر بكثير، وأنا برأيي هذا مقياس الحكم على جودة المهرجان وكم هي تكبر مع الزمن. مهرجان مالمو خلال السنتين الأخيرتين كبر بدرجة لم تكن متوقعة بالنسبة لي. حقيقة المهرجان كل سنة بيسبق توقعاتنا وتحديدا فكرة عمل سوق للفيلم أنا بشوفها فكرة عبقرية. مهرجان مالمو يلبي احتياجاتنا بنقل تنوع السينما العربية حاليا للجمهور السويدي فهو غير مربوط فقط في مالمو بل يلف المدن السويدية وهذه فكرة ناجحة جدا.).
 
كما تعذر حضور النجمة بوسي زوجة الفنان الراحل نور الشريف، فأرسلت كلمة مصورة خصيصا للمهرجان حيّت فيها المهرجان وضيوفه وجمهوره ومديره ورئيسه المخرج الفلسطيني محمد قبلاوي. كما تحدثت في التسجيل عن حبيبها ورفيق عمرها زوجها الراحل الفنان نور الشريف. الذي فاز بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم (بتوقيت القاهرة). وسبق لنور الشريف أن نال الجائزة نفسها في مهرجان وهران الجزائري بدورته الثامنة قبل وفاته هذا العام.
 
من اللافت في المهرجان التكريم الذي خص به أربعة نجوم من عمالقة السينما العربية رحلوا عن عالمنا مؤخرا، فمن مصر: عمر الشريف، فاتن حمامة وسعاد حسني بالإضافة للفنانة اللبنانية صباح.
 
وبمناسبة ذكر لبنان فقد كان الحضور اللبناني مميزا مع فيلم (غدي) الذي فاز بجائزة أفضل مخرج في المهرجان ذهب لمخرجه أمين درة تسلمها النجم جورج خباز. وكنا أجرينا لقاءا سريعا مع النجم خباز عقب فيه على الجائزة والمهرجان بالقول : (المهرجان ممتاز على كل الأصعدة، على صعيد التنظيم ونوعية الأفلام ومضمونها ومستوى الأفلام القصيرة والطويلة والدوكومينتري – الوثائقية – وعلى مستوى سوق الأفلام. في الحقيقة أنا تفاجأت، نحن بالدورة الخامسة حسيت حالي بالدورة العاشرة وأكثر كمان. حقيقة أنا كثير سعيد ورأيت وجوه معجب فيها وأصدقاء رجعت قابلتهم … وبدنا نشكر المخرج محمد قبلاي هو وفريق عمله كله على هذا التنظيم الرائع. ومالمو مدينة رائعة وأنا كثير سعيد خاصة أن في مالمو في معنا جائزة للمخرج المبدع أمين درة كأفضل مخرج وذلك عن فيلم (غدي). الذي شارك في المهرجان. أنا جدا سعيد وبتمنى نرجع نشوف مالمو مرة أخرى في مناسبات ثقافية مثل هذه.)
  
الأفلام الفائزة بجوائز المسابقات الرسمية للدورة الخامسة لمهرجان مالمو للسينما العربية
جاءت النتائج وفقا لقرارات لجان التحكيم المكونة من كبار النقاد ونجوم السينما في العالم العربي، جاءت على الشكل التالي:
وفقا لقرار لجنة تحكيم الأفلام الروائية الطويلة التي تضم في عضويتها كل من المخرج المصري القدير محمد خان، الناقدة الجزائرية القديرة نبيلة زرايق، الناقد اللبناني القدير محمد رضا، وفقا لقرارات هذه اللجنة حصلت الأفلام التالية على جوائز الأفلام الروائية كما يلي:
جوائز مسابقة الأفلام الروائية الطويلة
الدورة الخامسة لمهرجان مالمو 2015
-شهادة تقدير للطلفة الممثلة ملاك رميلي في الفيلم الفلسطيني (عيون الحرامية) للمخرجة نجوى النجار وبطولة النجم خالد أبو النجا.
-جائزة أفضل تصوير للمصور فيكتور كريدي عن فيلم (أنا نجوم بنت العاشرة ومطلقة).
انتاج الإمارات العربية المتحدة، فرنسا واليمن، اخراج خديجة السلامي
-جائزة أفضل سيناريو للسينارست أحمد سالمين عن الفيلم الإماراتي (دلافين).
الفيلم من إخراج وليد الشحي
-جائزة أفضل ممثل للنجم العربي الكبير الراحل نور الشريف عن فيلم (بتوقيت القاهرة)
الفيلم من إخراج أمير رمسيس
-جائزة أفضل ممثلة حجبت من قبل لجنة التحكيم
-جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم المغربي (حي صفيحي)
من إخراج ياسين فيناني
 -جائزة أفضل مخرج للمخرج اللبناني أمين درة عن فيلم (غدي)
انتاج لبنان وقطر، سيناريو وبطولة النجم جورج خباز
-جائزة أفضل فيلم لفيلم (ذيب)
إنتاج الأردن والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة وقطر
إخراج ناجي أبو نوار
قيمة الجائزة 20 آلف كرون سويدي
أما لجنة تحكيم الأفلام الوثائقية فضمت في عضويتها كل من مدير مهرجان سينما المؤلف في الرباط الدكتور حمادي كيروم، الناقدة المصرية ماجدة خيرالله، المخرج الفلسطيني فجر يعقوب. وحسب قرارات هذه اللجنة جاءت النتائج على الشكل التالي:
الأفلام الفائزة بجوائز المسابقة الرسمية للأفلام الوثائقية
للدورة الخامسة لمهرجان مالمو للسينما العربية 2015
-شهادة تقدير لفيلم (حلم شهرازاد)
انتاج جنوب أفريقيا وفرنسا ومصر / 2015 /
للمخرج فرانسوا فوستر من جنوب أفريقيا
-شهادة تقدير للفيلم الدنمركي فلسطيني (شعور فلسطين)
للمخرجة الدنمركية ريكي روبي.
-جائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم (أنا مع العروسة)
انتاج إيطاليا وفلسطين / 2014 /
إخراج كل من الإيطالي آنتونيو آوغليارو، والفلسطيني من سوريا خالد سليمان الناصري، والإيطالي غابرييل دل غرانده
-جائزة أفضل فيلم وثائقي لفيلم (رسائل من اليرموك)
انتاج فلسطين
للمخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي
قيمة الجائزة خمسة عشر آلف كرون سويدي
-جائزة أفضل فيلم يعالج قضية الرأي مقدمة من شبكة الكومبيس الإعلامية الراعي الإعلامي للمهرجان
للفليم الوثائقي (روشميا)، قدمها الدكتور محمود أغا رئيس تحرير شبكة الكومبيس الإعلامية الناطقة بالعربية والعاملة في السويد.
انتاج فلسطين، الإمارات العربية المتحدة، قطر وسوريا
للمخرج سليم أبو جبل
قيمة الجائزة خمسة عشر آلف كرون سويدي
فيما ضمت لجنة تحكيم الأفلام القصيرة السيناريست المصري سيد فؤاد رئيس قناة نايل سينما، الممثلة الفلسطينية عرين عمري، الممثلة اللبنانية ديموند أبو عبود. وفقا لقرارات هذه اللجنة جاءت النتائج على الشكل التالي
الأفلام الفائزة بجوائز المسابقة الرسمية للأفلام القصيرة
الدورة الخامسة لمهرجان مالمو 2015
-شهادة تقدير لفيلم (الليلة الطويلة)
انتاج العراق والإمارات العربية
للمخرج كاميران بيتاسي من كردستان العراق
-شهادة تقدير لفيلم Rough Cut
انتاج المغرب 2015
للمخرجة المغربية اسما المدير
-جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم القصير (سايبة)
انتاج ألمانيا ولبنان 2014
للمخرج باسم بريش
قيمة الجائزة عشرة آلاف كرون سويدي
-جائزة أفضل فيلم قصير لفيلم (شارع البستان السعيد)
انتاج مصر 2014
للمخرجة ميسون المصري
قيمة الجائزة خمسة عشر آلاف كرون سويدي.
 
* يتبع مقابلات حصرية لموقع الصفصاف مع صناع السينما العربية الذين شاركوا في مهرجان مالمو.

اترك تعليقاً