“فضيحة ألبانيا” تطيح برأس مدرب البرتغال

الإتحاد البرتغالي لكرة القدم وباولو بينتو يتفقان على إنهاء الإرتباط بينهما.
أفاد الإتحاد البرتغالي لكرة القدم أن مدرب المنتخب الأول باولو بينتو لن يواصل مهمته بعد الإتفاق على إنهاء الارتباط بينهما.
ويأتي القرار “المشترك” عقب الخسارة المهينة للبرتغال على أرضها امام البانيا 0-1 الأحد الماضي في مستهل مشوار تصفياتكأس أوروبا 2016 بفرنسا.
وتولى بينتو (45 عاماً) منصب المدير الفني للبرتغال في 2010 خلفاً لكارلوس كيروش، ووصل الى نصف نهائي كأس أوروبا 2012 لكنه خسر بركلات الترجيح امام إسبانيا البطلة.
وفي عهد بينتو ودعت البرتغال مونديال البرازيل هذا العام من الدور الأول بعد أداء مخيب (فوز على غانا 2-1 وتعادل مع الولايات المتحدة 2-2 وخسارة امام ألمانيا 0-4).
وتزايدت المطالبات بإقالة بينتو بعد كأس العالم، لكن هزيمة ألبانيا دقت المسمار الأخير في نعشه بعدما كان يعتزم الاستمرار حتى أمم أوروبا.
وشكر الاتحاد البرتغالي بينتو في بيان الوداع على الفترة التي قضاها في تدريب “برازيل أوروبا”.
المصدر: وكالة الأنباء الإسبانية

اترك تعليقاً